ابحث في الموقع

اخبار السينما و الفنالبوابة الأخبارية

اخر تصريحات المخرج رضا الباهي

ضمن مسابقة آفاق السينما العربية لمهرجان القاهرة السينمائي في دورته 44، عرض الفيلم التونسي “جزيرة الغفران” للمخرج الكبير رضا الباهي.

وتحدث المخرج رضا الباهي عن فيلمه وكواليس التحضير له موضحا أنه السيناريو مكتوب منذ 30 عاما وقال: كتبت سيناريو الفيلم عام 1992 كان اسمه في البداية “الابنة” وشعرت أن الوقت الآن مناسب له.

وعن فكرة المنافسة مع عدد كبير من الأفلام المهمة المشاركة هذا العام في المهرجان: لا أفكر في المنافسة ولا أعرف الأعمال الأخرى المشاركة أهم شيء أن أعرض الفيلم وأرى رد فعل الجمهور، في عمري هذا لم تعد المسابقات تعنيني.

 

وعن رد فعل الجمهور المصري بعد عرض الفيلم العالمي الأول في المهرجان قال: قناعتي أنني قدمت فيلما مهما يحتاج المشاهد العربي رؤيته، وتعاونت مع أشخاص محترفين لذا كنت مطمئنا لكل شيء ولم يفاجئني رد فعل الجمهور، الجمهور العربي متعطش للفكرة.

 

وتحدث رضا الباهي عن فكرة فيلمه قائلا: جزيرة الغفران بها الكثير من القصص والحكايات، هناك يعيش عدد من اليهود من أكثر من 10 آلاف سنة وفي كل مرة يحدث حادثة في الشرق الأوسط بين العرب والإسرائيليين تهتز العلاقات لكن الأصل باقي تقبل الآخر توارثناه جيل بعد، الفكرة في الفيلم هو البحث عن العودة للتسامح.

 

وعبر رضا الباهي عن سعادته بالمشاركة في الدورة الـ44 من مهرجان القاهرة السينمائي قائلا: سعيد أن أول عرض عالمي لفيلم “جزيرة الغفران” في القاهرة، لدي اعتراف بالجميل تجاه السينما المصرية التي تعلمنا منها جميعا.

 

 

وتدور أحداث الفيلم حول أندريا، وهو كاتب بارع يبلغ من العمر 60 عامًا، يعود إلى جزيرة جربة بتونس، موطنه الأصلي، لينفذ آخر أمنيات والدته روزا، وهناك تستيقظ بداخله ذكرياته القديمة، لتدفعه إلى ماضٍ مؤلم.

ويقوم ببطولة الفيلم الممثلون كلوديا كاردينالي، علي بنور، محمد علي بن جمعة، كاتيا جريكو كما ضم فريق العمل مهندس صوت معز الشيخ، ميكساج سامي غربي، مونتاج رينالد بيترالند وياسين بوشنب، مهندس ديكور توفيق الباهي، مصممة ملابس ليليا لاخوه، موسيقى ماركو ويربة، مدير تصوير نيفين الباهي، منتج منفذ توفيق جيجا، مدير إنتاج لسعد فرحات، إنتاج رضا الباهي، زياد حمزة، نيكول كماتو، منتج مشارك عماد الدين بلقاسم، تأليف وإخراج رضا الباهي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى