هيفاء وهبي

تستمع النجمة هيفاء وهبي بوقتها في القاهرة بصحبة أصدقائها، وذلك في أوقات فراغها من تصوير أحدث أفلامها “رمسيس باريس”.

وظهرت هيفاء وهبي بفستان أسود ستان بتصميم كورسيه من منطقة الصدر، وفتحة جانبية تصل لأعلى الفخذ، ووضعت على كتفيها جاكيت كلاسيكي Blazer.

 

وعلقت هيفاء وهبي على الصور كاتبة: “أقضي بعض من الوقت المميز مع أصدقائي”.

 

 

تدور أحداث فيلم “رمسيس باريس” في إطار كوميدى، حول انتقال مجموعة من المصريين من رمسيس إلى باريس في رحلة تتضمن كثير من الأحداث والمفاجآت، وتصل الأحداث ذروتها عندما يقررون تشكيل عصابة لسرقة لوحة الموناليزا من متحف اللوفر، وهم متنكرون.

وفيلم “رمسيس باريس” بطولة هيفاء وهبي، حمدي الميرغني، مصطفي خاطر، محمد سلام، أوس أوس، محمد ثروت، محمود حافظ، التونسية سميرة مقرون، مصطفى البنا، وعدد آخر من الفنانين، وتأليف كريم حسن بشير وإخراج أحمد خالد موسي، من إنتاج أحمد خالد موسى وريمون رمسيس، وتوزيع سينرجى فيلم.

 

على جانب آخر، كانت هيفاء وهبي ردت على التعليقات المتنمرة على صورتها في موسم الرياض، وقالت إنها تعرضت لحملة مبرمجة هدفها تشويه صورتها أمام جمهورها.

 

وأضافت خلال مداخلة مع الإعلامي عمرو أديب ببرنامج “الحكاية” الذي يقدمه عبر قناة MBC مصر: “هذا الموضوع لن يستوقفني، وممكن يحصل مع أي حد، والرد الطبيعي هو ظهوري قدام الملايين على الهواء مباشرة، هي دي هيفاء فنيا وشكلا”.

 

 

وتابعت: “مش هيستوقفني موضوع بهذه التفاهة، أو حملة مبرمجة معروف إن وارها أشخاص ده هدفهم، لإني في المقابل موجودة في بلد راقي جدا وحدث فني كبير أحسد عليه”.

وأكملت: “من الواضح جدا إني مستهدفة، وخصوصا كل ما الله يعطيك تقدم بحياتك ونجاح بيطلع لك أشخاص يبهدلوا صورتك، وأقول لهم ألعبوها أذكى المرة الجاية”.

 

 

وظهرت هيفاء بملامح متغيرة بدا عليها كبر السن، في فيديو تم تصويره في كواليس المؤتمر الصحفي الذي سبق حفلها بموسم الرياض، وانتشر المقطع على السوشيال ميديا مصحوبا بتعليقات أثارت استياء الكثيرين عن شكلها في الصور.

 

 

واعتمدت هيفاء وهبي في حفلها بموسم الرياض على صيحة Color Pop، وهي صيحة إضافة لون صارخ لإطلالة هادئة، أو اختيار لون بدرجة حرارية مختلفة عن اللون السائد للإطلالة.

واختارت هيفاء اللون الفوشيا في الحذاء ذو الرقبة الطويلة التي تصل للركبة.

من ناحية أخرى، طرحت هيفاء وهبي مؤخرًا فيديو كليب أغنية “ولد”، عبر قناتها الخاصة بموقع “يوتيوب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *