Connect with us

ديني

“معجزات وحكمة: قصة سليمان عليه السلام وما وراءها”

Published

on

"معجزات وحكمة: قصة سليمان عليه السلام وما وراءها"

سليمان – عليه السلام – كان من بين الذين منحهم الله الملك والحكمة في سن مبكر. فبعد وفاة داوود – عليه السلام – وعندما كان سليمان يبلغ اثنتا عشرة سنة، أسند الله إليه ما لم يُعطَ أحدٌ غيره من البشر. وبعد أربع سنوات من هذه النعمة، بدأ سليمان في بناء بيت المقدس.

استجاب سليمان – عليه السلام – لوصايا والده، واستمرّ في البناء سبع سنين، حيث انتهى من البناء بعد توليه الحكم بأحد عشر عاماً، ثم بعد ذلك باشر أعماله في بناء دار مملكة بالقدس، واستمرّ في البناء ثلاثة عشر عاماً.

الله – عز وجل – أنعم على سليمان – عليه السلام – بالحكمة، والفطنة، والذكاء، والقدرة على البديهة، ودعمه بالحكم الصحيح والعدل في قضايا الناس. عندما نشبت مشكلة بين الراعي وصاحب الحقل بسبب غنم الراعي التي دخلت الحقل، أصدر سليمان – عليه السلام – حكمًا مشابهًا لحكم والده داوود، فكان حكمه دائمًا يتسم بالعدل والحكمة، قال تعالى-: {وَداوودَ وَسُلَيمانَ إِذ يَحكُمانِ فِي الحَرثِ إِذ نَفَشَت فيهِ غَنَمُ القَومِ وَكُنّا لِحُكمِهِم شاهِدينَ*فَفَهَّمناها سُلَيمانَ وَكُلًّا آتَينا حُكمًا وَعِلمًا وَسَخَّرنا مَعَ داوودَ الجِبالَ يُسَبِّحنَ وَالطَّيرَ وَكُنّا فاعِلينَ}. [الأنبياء: 79:78].

تحكي القصة عن رجلين جاؤوا إلى داوود – عليه السلام – أحدهما كان صاحب حقل والآخر صاحب غنم. زعم صاحب الحقل أن اغنام صاحب الغنم دخلت أرضه وأفسدتها. فقضى داوود – عليه السلام – بأن يأخذ صاحب الحقل الغنم. لكن عندما علم سليمان – عليه السلام – بالقضية، وهو آنذاك في سن الحادية عشر، قال: “لو كنت أنا الذي أقضي لفعلت شيئًا مختلفًا”. فقضى سليمان بأن يأخذ صاحب الحقل الغنم لاستفادته منها ويصلح أرضه بالغنم، ثم يعيدها إلى صاحبها. وقضى داوود بحكم سليمان؛ لأنه لم يظلم أحدًا من الطرفين في النزاع.

تولية سليمان الملك:

بعد وفاة داوود – عليه السلام – تولى سليمان – عليه السلام – حكم بني إسرائيل. وقتها كان عمره ثلاثة عشر عامًا. وأعطاه الله الملك والنبوة معًا، وكانت دعاءه إلى لله أن يمنحه ملكًا لا يحصل لأحد غيره بعده. أجاب الله دعائه وأخضع له البشر والجن والطيور والشياطين والرياح. كانت الطيور تتجه نحوه عندما يغادر بيته للذهاب إلى مجلسه، وكان البشر والجن ينتظرون لتقديم الخدمة له.

سليمان – عليه السلام – ورث علم وملكًا من داوود – عليه السلام -. كما ذكر الله في القرآن: {وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ}. [النمل: 16]. هذا الورثة كان خاصًا لسليمان دون إخوته الآخرين، كان يقول قتادة والكلبي إن داوود أنجب تسعة عشر ولدًا. وتحديد سليمان بالورثة دليل على أن الوراثة ليست فقط من المال، بل كان الله قد أنعم عليه بمزيد عن ميراث والده.

سيدنا سليمان مع الهدهد وبلقيس:

سليمان – عليه السلام – نعّمه الله بفهم لغة الطيور، وكان يستخدمها في البحث عن الماء وجمع أخبار الأمم والشعوب. كان الهدهد من الطيور التي كان يعتمد عليها، لكن في يوما ما فُقد الهدهد ولم يعود، دون أن يطلب إذنًا للانصراف، مما جعل سليمان – عليه السلام – يتوعده بالعقاب أو القتل إذا لم يكن لديه عذر لغيابه.

بعد غياب الهدهد لمدة، عاد إلى سليمان الذي سأله عن سبب غيابه. أخبره الهدهد بأنه رأى أهل سبأ وملكتهم بلقيس يسجدون للشمس ويعبدونها، معتقدين أن هذا الفعل صحيح. عندما سمع سليمان ذلك، أراد التأكد من صحة الخبر، وأراد التراجع عن قرار عقاب الهدهد. فكتب كتابًا يأمر بعبادة الله وحده، وأعطاه للهدهد مع تكليفه بإلقائه عليهم ومراقبة رد فعلهم.

بعدما ألقى الهدهد الكتاب في نافذة قصر بلقيس التي كانت مفتوحة لتدخل منها الشمس لتعبدها، لاحظت الملكة الأمر وجمعت أهل البلاد لتستشيرهم فيما يجب فعله. قالوا أهل البلاد بأنهم قوم ذوي قوة وبأس شديد، ووكلوا الأمر إليها. اقترحت الملكة إرسال هدية لسليمان لتلطيف الأمور وتجنب الحرب. لكن عندما وصلت الهدية إلى سليمان، هددها بإرسال جيوشه إليها. فقررت الملكة أن تستجيب لأمر سليمان وتذعن له، وقررت الذهاب إليه.

عندما علم سليمان – عليه السلام – بقرب وصول الملكة، جمع حاشيته وطلب منهم أن يحضروا عرشها إليه. أخبره عفريت من الجن بأنه قادر على جلب العرش قبل أن تقوم من مقامها، واقترح عالم من علماء قومه أن يأتي به قبل أن يرتد طرفه. فشكر سليمان ربه وأحضر العرش، وأمر الحاشية بتغيير شكله قليلاً. عندما وصلت الملكة ورأت العرش، اندهشت وقالت “كَأَنَّهُ هُوَ”، واستغربت من روعة قصر سليمان الذي اعتقدت أن الأرض نهراً. عندما حاولت دخول القصر، كشفت عن ساقيها. وبعد رؤيتها لهذه المعجزات، أعلنت خضوعها لله وحده، قال الله تعالى في القرآن-: {قِيلَ لَهَا ادْخُلِي الصَّرْحَ فَلَمَّا رَأَتْهُ حَسِبَتْهُ لُجَّةً وَكَشَفَتْ عَنْ سَاقَيْهَا قَالَ إِنَّهُ صَرْحٌ مُمَرَّدٌ مِنْ قَوَارِيرَ قَالَتْ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ}. [النمل: 44].

سيدنا سليمان مع النملة:

قال تعالى-: {حَتَّى إِذَا أَتَوْا عَلَى وَادِ النَّمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لَا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ}. [النمل: 18]. رأت النملة سليمان وجنوده وخافت على بقية النمل من أن تدهسها الجنود. فصاحت بأعلى صوتها، ناصحة النمل بأن يستدعي جنودهم إلى داخل البيوت لتفادي الخطر. سمع سليمان كلام النملة، وابتسم بفرح لحكمتها وذكاءها، حيث أشارت النملة إلى أنه لا يمكن لسليمان وجنوده أن يشعروا بوجودهم ويتجنبوا دهسهم. شكر سليمان الله على النعم التي وهبها له ولوالديه. قال تعالى-: {فَتَبَسَّمَ ضَاحِكًا مِّن قَوْلِهَا وَقَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ}. [سورة النمل: 19].

وفاة سيدنا سليمان:

في قضاء الله – تعالى – بموت سليمان – عليه السلام – كان واقفاً متكئاً على عصاه. وذكر الله في القرآن: {فَلَمَّا قَضَيْنَا عَلَيْهِ الْمَوْتَ مَا دَلَّهُمْ عَلَى مَوْتِهِ إِلَّا دَابَّةُ الْأَرْضِ تَأْكُلُ مِنسَأَتَهُ}. [سبأ: 14]. يعني ذلك أنه مات وهو يتكئ على العصا، ثم أكلت دودة الأرض عصاه فسقط على الأرض، فعلم الناس بموته.

موت سليمان – عليه السلام – بهذه الطريقة كان بعد مرور سنة من وقوفه، وذلك الموت كان إظهارًا لكذب الجن الذين كانوا يدعون علمهم بالغيب. فلم يعلم الجن بموت سليمان إلا بعد سقوطه على الأرض. وفي هذه الفترة، كان الجن مشغولين ببناء بيت المقدس.

معجزات سيدنا سليمان:

معجزات سليمان – عليه السلام – كانت تتميز بدوامها ومرافقتها له طوال حياته. شكر الله – تعالى – على هذه المعجزات التي أنعم عليه بها، ومن بين هذه المعجزات:

تسخير الرّيح: {وَلِسُلَيمانَ الرّيحَ عاصِفَةً تَجري بِأَمرِهِ إِلَى الأَرضِ الَّتي بارَكنا فيها وَكُنّا بِكُلِّ شَيءٍ عالِمينَ}. [سورة الأنبياء: 81]. سيطر سليمان – عليه السلام – على الرياح، حيث كانت تسير بأمره وتتجه حيثما يأمرها. وكذلك، كان يمكنه تحريك السحاب وجعله يمطر بحسب أمره. وظلت الرياح تحت سيطرته طوال حياته.

تسخير الجنّ: {وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ غُدُوُّهَا شَهْرٌ وَرَوَاحُهَا شَهْرٌ ۖ وَأَسَلْنَا لَهُ عَيْنَ الْقِطْرِ ۖ وَمِنَ الْجِنِّ مَن يَعْمَلُ بَيْنَ يَدَيْهِ بِإِذْنِ رَبِّهِ ۖ وَمَن يَزِغْ مِنْهُمْ عَنْ أَمْرِنَا نُذِقْهُ مِنْ عَذَابِ السَّعِيرِ}. [سبأ: 12]. كانت الجن تعمل تحت إرشاد وتوجيه سليمان – عليه السلام – وتأخذ الأوامر منه. كان يأمرهم بالقيام بأعمال تعود بالفائدة على مملكتهم، ويديرون شؤونهم. قاموا ببناء المعابد ودور العبادة، وأظهروا إنجازات عظيمة في مجال العمارة، مثل بناء المحاريب وصنع الأواني والصوامع الثابتة. كما أمرهم بالغوص في البحار لاستخراج اللؤلؤ والمرجان، واستفادوا من القدرات الخارقة التي منحها الله لهم، والتي تتمثل في السرعة والقدرة على العمل بسرعة. وبفضل أعمالهم، نجحت دولتهم وازدهرت.

إسالة النّحاس: صناعة السلاح وغيرها من الصناعات، ذُكِر في القرآن الكريم في قوله تعالى: {وَأَسَلْنَا لَهُ عَيْنَ الْقِطْرِ}. [الأنبياء: 81]. مما يُشير إلى الاستفادة من المعادن مثل الحديد، حيث كان يتم صهره وتشكيله بيد الجنّ، ثم يترك ليتم تجميده بشكل يناسب الاستخدام المرغوب.

فهم كلام ما لا ينطق من الحيوانات، والحشرات، والجمادات، والنّباتات.

Continue Reading
Click to comment

اترك رد

ديني

“الأضحية في الإسلام: سنة مؤكدة وآداب الذبح والدعاء المستحب”

Published

on

"الأضحية في الإسلام: سنة مؤكدة وآداب الذبح والدعاء المستحب"

الأضحية سنة مؤكدة عن الرسول -صلى الله عليه وسلم-، يثاب فاعلها ولا يعاقب تاركها، وهي مشروعة بالكتاب والسنة القولية والفعلية، والإجماع. أما الكتاب، فقد قال تعالى: «إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ *فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ *إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الْأَبْتَرُ» [سورة الكوثر]. وأوضح القرطبي في “تفسيره” (20/ 218) أن “أَيْ: أَقِمِ الصَّلَاةَ الْمَفْرُوضَةَ عَلَيْكَ”، كما روي عن الضحاك عن ابن عباس.

وعليه، فإن الأضحية سنة مؤكدة عن الرسول -صلى الله عليه وسلم-، ويثاب فاعلها ولا يعاب تاركها، لكنه يفوته خير كثير. وعلى المضحي أن يلتزم بشروط عند نحر أضحيته، كما توجد أمور مستحبة ومكروه عند نحر الأضاحي.

الدعاء المستحب عند نحر الأضحية:

جابر بن عبد الله -رضي الله عنه- روى أن النبي -صلى الله عليه وسلم- ذبح يوم الذبح كبشين أقرنين أملحين موجأين، وعندما وجههما قال: “إِنِّي وَجَّهْتُ وَجْهِيَ لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضَ عَلَى مِلَّةِ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا، وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ، إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ لَا شَرِيكَ لَهُ، وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ، اللَّهُمَّ مِنْكَ وَلَكَ، وَعَنْ مُحَمَّدٍ وَأُمَّتِهِ بِاسْمِ اللهِ، وَالله أَكْبَرُ، ثُمَّ ذَبَحَ” [رواه أبو داود].

الأمور المستحبة عند نحر الأضاحي:

يُشترط في الشخص الذي ينحر الأضحية أن يكون عاقلاً ومسلمًا أو ذا أهلية شرعية، وأن يُنحر الحيوان باسم الله تعالى. بالإضافة إلى ذلك، يُستحب عند نحر الأضحية اتباع عدة أمور منها:

  • حد الشفرة.
  • استخدام أداة النحر بثبات وقوة، مع التأكد من إيابها وإيضاحها بشكل صحيح.
  • يُنصح باستقبال الشخص الذي ينحر الأضحية باتجاه القبلة، وتوجيه الأضحية نحوها، وهذا يعتبر أكثر استحبابًا في حالة الهدي والأضحية، نظرًا لأن الاستقبال في القربات يعد مستحبًا. هناك ثلاث طرق لتوجيه الأضحية: أن يُوجه مذبحها نحو القبلة دون أن يُوجه وجه الحيوان، حتى يُمكن للشخص الذي ينحر أن يستقبل القبلة، أن يُوجه الحيوان بجميع جسمه نحو القبلة، أن يُوجه قوائم الحيوان نحو القبلة.
  • التسمية مستحبة عند النحر.
  • المستحب عند النحر في الإبل هو قطع اللبة أسفل العنق، أما في البقر والغنم فالذبح هو قطع الحلق أعلى العنق، والمعتبر في كلا الموضعين هو قطع الحلقوم والمريء. إذا نحرت الإبل والبقر والغنم بهذه الطريقة فإنه يصح النحر، ولكن يُفضل اتباع المستحبات. فيما يتعلق بكراهية ترك المستحب، هناك رأيان: المشهور أنه لا يكره.
  • يُفضل أن يُنحر البعير وهو واقفٌ على ثلاثة من أرجله، مع توجيه الرأس والجسم بشكل مناسب نحو الركبة. وإذا لم يكن الوقوف ممكنًا، يُسمح بأن يُنحر وهو مُتكئ على جانبه الأيسر، مع ترك رجله اليمنى غير مشدودة وتثبيت القوائم الثلاث الأخرى. أما بالنسبة للبقرة والشاة، فمن الأفضل أن تُضجع على جنبها الأيسر، مع ترك رجلها اليمنى غير مشدودة وتثبيت القوائم الثلاث الأخرى.
  • بعد قطع الحلقوم والمريء، يُفضل أن يُمسك الحيوان دون أن يُبدِّن رأسه فوراً، ويجب عدم زيادة في القطع، وعدم البدء في سلخ الجلد، أو كسر الفقار، أو قطع أي عضو، أو حركة الأضحية، أو نقلها إلى مكان آخر. يجب ترك كل هذه الأمور حتى تفارق الروح، وينبغي عدم تثبيتها بعد النحر لمنعها من التقلبات. الأفضل أن تُساق الأضحية برفق إلى موقع النحر وتُضجع برفق، مع عرض الماء عليها قبل النحر. ولا ينحر بعضها قبالة بعض.
  • يُستحب عند التضحية أن يقول: “اللهم منك وإليك، تقبل مني”. وإذا أضاف: “تقبل مني كما تقبلت من إبراهيم خليلك ومحمد عبدك ورسولك صلى الله عليهما”، فهذا أيضًا من الأدعية المستحبة عند التضحية.
  • التأكد من صلاحية الحيوان المُختار للذبح، من حيث الصحة والعافية.
  • إتمام الذبح في الوقت المحدد للأضحية، الذي يبدأ من صلاة العيد ويمتد إلى أيام التشريق.

الأمور المكروهة عند نحر الأضاحي:

  • رسول الله – صلى الله عليه وسلم – نهى عن نحر الأضاحي أمام بعضها البعض، لتجنب إيذاءها النفسي، إذ يُعد ذلك نوعًا من الإيذاء للأضاحي.
  • نهى الرسول عن الجلوس في الطرقات، وما نشاهده من عمليات ذبح للأضاحي في الشوارع خلال عيد الأضحى يُعد أمرًا غير مستحب على الإطلاق.
Continue Reading

ديني

“تحذير دار الإفتاء: يُحرم صيام ٤ أيام في ذي الحجة”

Published

on

"تحذير دار الإفتاء: يُحرم صيام ٤ أيام في ذي الحجة"

يُستحب الصيام في الأيام التسعة الأولى من شهر ذي الحجة، ويُحرم صيام يوم عيد الأضحى الذي يوافق اليوم العاشر من ذي الحجة، وكذلك صيام أيام التشريق، وهي الأيام الثلاثة عشر والرابع عشر والخامس عشر من شهر ذي الحجة، لأنها أيام مخصصة للأكل والشرب وذكر الله عز وجل.

النبي -صلى الله عليه وسلم- نهى عن صيام يومي العيد، الفطر والأضحى، كما جاء في الحديث الصحيح الذي رواه البخاري ومسلم عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه، (نهى عن صوم يوم الفطر ويوم النحر).

الرسول -صلى الله عليه وسلم- وصى بثلاثة أمور في أيام التشريق، وهي: الأكل، والشرب، وذكر الله عز وجل، كما ورد في صحيح مسلم، حيث قال: (أيام التشريق أيام أكل وشرب وذكر لله عز وجل).

الإمام الحافظ بن رجب رحمه الله تعالى قد أشار إلى أن قول النبي -صلى الله عليه وسلم- “إنها أيام أكل وشرب وذكر لله عز وجل” يدل على أن الأكل والشرب في أيام الأعياد يستعملان لتذكر الله تعالى والعون على طاعته. هذا يشير إلى أن استخدام النعمة في الطاعات هو جزء من شكر الله تعالى عليها.

صيام أيام التشريق للحجاج:

ثبت عن النبي -صلى الله عليه وسلم- النهي عن صوم أيام التشريق، ولم يُرخص في صومها إلا للحاج المتمتع أو القارن – أي الذي يؤدي عمرة وحجًا- الذي لم يجد ذبح الهدي. وقد روى الإمام أحمد في مسنده (16081) عن حمزة بن عمرو الأسلمي رضي الله عنه أنه رأى رجلاً على جمل يتبع رحال الناس بمنى، والنبي -صلى الله عليه وسلم- شاهد، والرجل يقول: “لا تصوموا هذه الأيام فإنها أيام أكل وشرب”. وروى أحمد (17314) وأبو داود (2418) عن أبي مرة مولى أم هانئ أنه دخل مع عبدالله بن عمرو على أبيه عمرو بن العاص، فقرب إليهما طعاما، فقال: “كل”. قال: “إني صائم”. قال عمرو: “كل، فهذه الأيام التي كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يأمرنا بفطرها، وينهى عن صيامها”. وقال الإمام مالك: “وهي أيام التشريق”.

أدلة متعددة – كهذه الأحاديث وغيرها – تشير إلى النهي عن صيام أيام التشريق، ولذلك اتفق معظم العلماء على عدم جواز صيامها تطوعًا. أما بالنسبة لصيامها قضاءً عن رمضان، فهناك اختلاف بين أهل العلم، حيث يرى بعضهم جواز ذلك، فيما يرى آخرون عدم جوازه.

Continue Reading

ديني

“فضل الأيام العشر: بين الأضحية والطاعة والعبادة في عشر ذي الحجة”

Published

on

"فضل الأيام العشر: بين الأضحية والطاعة والعبادة في عشر ذي الحجة"

دار الإفتاء تعرّف الأضحية كتقرب إلى الله تعالى في أيام النحر بشروط محددة، ولذلك سُمى عيد الأضحى أو عيد الضحى، نسبةً إلى وقت الضحى الذي يبدأ من بعد شروق شمس يوم النحر، أي العاشر من ذي الحجة. ولكن كم مرة أضحى الرسول صلى الله عليه وسلم؟ هذا ما سنوضحه في المقال التالي.

الأضحية مشروعة بالكتاب والسنة القولية والفعلية، والإجماع: (إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ *فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ *إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الْأَبْتَرُ) سورة الكوثر.

(ضَحَّى النَّبِى صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِكَبْشَيْنِ أَمْلَحَيْنِ أَقْرَنَيْنِ، ذَبَحَهُمَا بِيَدِهِ، وَسَمَّى وَكَبَّرَ، وَوَضَعَ رِجْلَهُ عَلَى صِفَاحِهِمَا) متفق عليه.

شرعت الأضحية لأسباب عديدة، منها: شكر الله تعالى على نعمه المتعددة، وإحياء سنة سيدنا إبراهيم عليه السلام، حيث أمره الله بذبح الفداء عن ابنه إسماعيل عليه السلام في يوم النحر. ويذكّر المؤمن بصبر إبراهيم وإسماعيل عليهما السلام، وإيثارهما طاعة الله ومحبته على محبة النفس والولد، حيث كان ذلك سببًا في رفع البلاء والفداء. فعندما يتذكر المؤمن ذلك، يقتدي بهما في الصبر على طاعة الله وتقديم محبته على هوى النفس وشهوتها.

تشريع الأضحية جاء في السنة الثانية للهجرة النبوية، وهي السنة التي شُرعت فيها صلاة العيدين وزكاة المال. وقد اختلف الفقهاء في حكم الأضحية بين مذهبين.

المذهب الأول: يقول بأن الأضحية سنة مؤكدة في حق الموسر، وهذا هو قول جمهور الفقهاء الشافعية والحنابلة، ويُعتبر أرجح القولين عند مالك.

المذهب الثاني: يقول بأنها واجبة، وذهب إلى ذلك أبو حنيفة.

كم مرة أضحى النبي في حياته؟ 

قال الشيخ محمد كمال أمين، الذي يُصدر الفتاوى في دار الإفتاء، إن الأضحية سنة مؤكدة عند رسول الله صلى الله عليه وسلم وليست فريضة مثل الصلاة والصيام، حيث يُثاب فاعلها ولا يُعاقب تاركها. وفيما يتعلق بعدد مرات ذبح النبي في حياته، فقد ورد في الحديث عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه قال: “أقام النبي عشر سنين بالمدينة يضحي”.

شدد الشيخ محمد كمال أمين على أن السُنة التي اعتمدها النبي فيما يتعلق بالأضحية مستمرة إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.

الأضحية أم الصدقة؟

الأضحية أفضل من الصدقة؛ لأنها إما واجبة أو سُنة مؤكدة، وتُعتبر شعيرة من شعائر الإسلام.

فضل عشر ذي الحجة:

  • أكبر فرصة لتجديد الشحن الإيماني في القلب.
  • أكبر فرصة يمكن للإنسان فيها تعويض ما فاته في شهر رمضان.
  • أكير فرصة للعتق من النار ومغفرة الذنوب.

يُسأل عالم من العلماء عن أيهما أعظم، العشر الأواخر من رمضان أم العشر من ذي الحجة. فأجابهم: “أنتم تسألون عن الأيام وليس الليالي”. وأشار إلى أن أيام العشر من ذي الحجة أعظم لأنها تشمل يوم التروية ويوم عرفة الذي صيامه يكفر سنتين، وتتضمن يوم النحر الذي هو من أعظم الأيام في الدنيا، بينما العشر الأواخر من رمضان تحتوي على ليلة القدر التي وردت في القرآن. وأشار إلى قول الله تعالى “والفجر وليال عشر”، حيث أوضح سيدنا ابن عباس ومجاهد وغيرهم أن الليالي العشر تشير إلى العشر من ذي الحجة، حيث يقسم الله بها لتنبيه إلى أهميتها.

حسب البخاري ومسلم، قال النبي صلى الله عليه وسلم: “ما من أيام العمل الصالح فيهن خير وأحب إلى الله من هذه العشر”. فقالوا: “يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟” فأجاب: “ولا الجهاد في سبيل الله”. وهكذا بين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم لنا أهمية طاعة الله في العشر من ذي الحجة، الصلاة بما تستطيع وذكر الله وقراءة القرآن وقيام الليل، أعظم من الجهاد في سبيل الله.

وفقًا لما رواه أحمد في مسنده، قال النبي صلى الله عليه وسلم: “ما من أيام أعظم إلي الله وأحب إلي الله العمل الصالح فيهن من هذه العشر، فأكثروا فيهن من التسبيح والتحميد والتهليل والتكبير”. وأيضًا روى البزار عن النبي صلى الله عليه وسلم قوله: “أعظم أيام الدنيا أيام العشر”.

Continue Reading

تابعنا

Advertisement

تابعونا

mia casa

متميزة