Connect with us

أخبار

بعد الهجوم على رفح .. إليك بنود اتفاقية السلام التي تهدد مصر بتعليقها

Published

on

بعد الهجوم على رفح .. إليك بنود اتفاقية السلام التي تهدد مصر بتعليقها

قد أكدت مصر مرارًا تهديدها بتعليق اتفاقية السلام الموقعة مع إسرائيل في حال فرض إجلاء الفلسطينيين في قطاع غزة إلى سيناء نتيجة للقصف الذي بدأ ليلة أمس الأحد في مدينة رفح، حيث يعيش أكثر من مليون ونصف مليون نازح.

في الأيام الأخيرة، نقلت مصر حوالي 40 دبابة وناقلة جند مدرعة إلى المنطقة الشمالية الشرقية من سيناء، في إطار جهودها لتعزيز الأمان على حدودها مع القطاع الفلسطيني.

تهدد مصر بتعليق اتفاقية كامب ديفيد، التي تشكل أساساً حيوياً للاستقرار لأكثر من نصف قرن، رداً على إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بشن عملية عسكرية في رفح وقبل الهجمات التي نفذتها إسرائيل طوال الليلة الماضية، مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 100 فلسطيني.

ووفقًا لأحكام المعاهدة، تحتفظ مصر بحق تعليق التزاماتها بموجب المعاهدة لفترة مؤقتة، مما يعني التنازل المؤقت عن التزاماتها المنصوص عليها في المعاهدة، في حالة ارتكاب إسرائيل لانتهاك كبير لالتزاماتها الواردة فيها.

معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل عام 1979 تضمنت عدة بنود أساسية، وفيما يلي تفصيل لبعض هذه البنود:

المادة الأولى:
1. تنتهي حالة الحرب بين الطرفين ويُقام السلام بينهما عند تبادل وثائق التصديق على المعاهدة.
2. تتعهد إسرائيل بسحب جميع قواتها المسلحة والمدنيين من سيناء إلى خارج الحدود الدولية بين مصر وفلسطين تحت الانتداب، وتُستأنف مصر ممارسة سيادتها الكاملة على سيناء.

المادة الثانية:
– تحدد الحدود الدائمة بين مصر وإسرائيل بوصفها الحدود الدولية المعترف بها بين مصر وفلسطين تحت الانتداب، مع احترام كامل لسلامة أراضي الطرف الآخر.

المادة الثالثة:
1. يلتزم الطرفان بتطبيق أحكام ميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي.
2. يُمنع التهديد بالقوة أو استخدامها بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، ويُلزم كل طرف بعدم الإضرار بالطرف الآخر.
3. تُقيم العلاقات الطبيعية والودية بين الطرفين، وتشمل العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية والثقافية، وإنهاء المقاطعة الاقتصادية والحواجز.

4. يُلتزم كل طرف بتقديم الضمانات القانونية للمواطنين الخاضعين للاختصاص القضائي للطرف الآخر، وفقًا للبروتوكول الملحق بالمعاهدة.

المادة الرابعة:
1. بهدف تعزيز الأمان للطرفين، يتم إقامة ترتيبات أمنية متفق عليها على أساس التبادل، تتضمن مناطق محدودة التسليح في الأراضي المصرية والإسرائيلية، إلى جانب وجود قوات الأمم المتحدة ومراقبين دوليين. يتم تفصيل هذه الترتيبات بشكل محدد في الملحق الأول، بالإضافة إلى أي ترتيبات أمنية أخرى يتفق عليها الطرفان.

2. يتفق الطرفان على تمركز أفراد الأمم المتحدة في المناطق المحددة بالملحق الأول. ويتفقون على عدم طلب سحب هؤلاء الأفراد إلا بموافقة مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، بما في ذلك تأييد أعضاء المجلس الدائمين الخمسة، ما لم يتم التوصل إلى اتفاق بين الطرفين على خلاف ذلك.

3. تُنشأ لجنة مشتركة لتسهيل تنفيذ هذه المعاهدة وفقًا للملحق الأول.

4. يُجري تعديل ترتيبات الأمان المنصوص عليها في الفقرتين 1 و2 من هذه المادة بموجب اتفاق بين الطرفين بناءً على طلب أحدهما.

المادة الخامسة:
1. تحظى السفن الإسرائيلية والشحنات المرتبطة بإسرائيل بحق المرور الحر في قناة السويس ومداخلها، وفقًا لأحكام اتفاقية القسطنطينية لعام 1888 والتي تنطبق على جميع الدول. كما يتم التعامل مع رعايا إسرائيل وسفنها وشحناتها بالمساواة في استخدام القناة، دون أي تمييز في كل الأمور المتعلقة بحرية الملاحة.

2. يُعتبر مضيق تيران وخليج العقبة ممرات مائية دولية مفتوحة لكل الدول دون أي عائق أو توقف لحرية الملاحة أو العبور الجوي. ويُحترم حق كل طرف في الملاحة والعبور الجوي عبر هذه الممرات.

المادة السادسة:
1. هذه المعاهدة لا تؤثر على حقوق والتزامات الطرفين وفقًا لميثاق الأمم المتحدة ولا يُفسر أي تفسير يمس بهذه الحقوق والالتزامات.

2. يلتزم الطرفان بتنفيذ التزاماتهما بحسن نية بغض النظر عن أي فعل أو امتناع عن فعل من جانب الطرف الآخر، ويُلتزمان بالامتثال لأحكام هذه المعاهدة بشكل مستقل عن أي اتفاقيات أخرى خارج نطاق هذه المعاهدة.

3. يلتزم الطرفان باتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لتحقيق تطبيق الاتفاقيات المتعددة الأطراف التي يكونان طرفًا فيها، بما في ذلك تقديم الإخطارات اللازمة للأمين العام للأمم المتحدة والجهات الأخرى ذات الصلة.

4. يتعهد الطرفان بعدم الالتزام بأي التزام يتعارض مع أحكام هذه المعاهدة.

5. بمراعاة المادة 103 من ميثاق الأمم المتحدة، يُقر الطرفان بأنه في حالة تعارض بين التزامات الناشئة عن هذه المعاهدة وأي التزامات أخرى، تكون التزامات هذه المعاهدة ملزمة وسارية المفعول.

المادة السابعة:
1. يتم حل الخلافات المتعلقة بتطبيق أو تفسير هذه المعاهدة عن طريق التفاوض.

2. إذا لم يكن التوصل إلى حل لهذه الخلافات من خلال التفاوض، يتم حلها بالتحكيم.

المادة الثامنة:
تُنشأ لجنة مطالبات للتسوية المتبادلة لكافة المطالبات المالية.

المادة التاسعة:
1. تصبح هذه المعاهدة نافذة المفعول عند تبادل وثائق التصديق عليها.

2. تحل هذه المعاهدة محل الاتفاق المبرم بين مصر وإسرائيل في سبتمبر 1975.

3. تُعد كافة البروتوكولات والملاحق والخرائط الملحقة بهذه المعاهدة جزءًا لا يتجزأ منها.

4. يُخطر الأمين العام للأمم المتحدة بتوقيع هذه المعاهدة ليتم تسجيلها وفقًا لأحكام المادة 102 من ميثاق الأمم المتحدة.

الموقعون:
– عن الجانب المصري: رئيس جمهورية مصر العربية محمد أنور السادات.
– عن الجانب الإسرائيلي: رئيس الوزراء الإسرائيلي مناحيم بيغن.
– شهد التوقيع: رئيس الولايات المتحدة الأميركية جيمي كارتر.

تاريخ التوقيع: 26 مارس 1979م – 27 ربيع الثاني 1399هـ.

تُشير المعلومات إلى أنه في 10 نوفمبر 2021، أعلنت مصر رسميًا عن تعديل بنود اتفاقية دولية أمنية مع إسرائيل، بهدف تعزيز التواجد المصري في المنطقة الحدودية برفح، لتعزيز الأمان استنادًا إلى التطورات والتغيرات الراهنة، وفقًا للمتحدث العسكري المصري آنذاك.

Continue Reading
Click to comment

اترك رد

أخبار

“معرض الحضارة المصرية القديمة في شنغهاي: تعزيز التبادل الثقافي بين مصر والصين”

Published

on

"معرض الحضارة المصرية القديمة في شنغهاي: تعزيز التبادل الثقافي بين مصر والصين"

أكدت وكالة الأنباء الصينية “شينخوا” أن معرض الحضارة المصرية القديمة، الذي سيُفتتح يوم الجمعة المقبل في بلدية شنغهاي بشرقي الصين، سيلعب دورًا هامًا في تعزيز التبادلات الثقافية بين مصر والصين. كما سيجسد المعرض أحد أوجه التعاون المتنامي بين الشعبين، ويعكس الصداقة العريقة التي تجمع بين البلدين.

ذكرت الوكالة في تقرير لها أن معرض الحضارة المصرية القديمة، الذي يُقام في الفترة من 19 يوليو 2024 حتى 17 أغسطس 2025، يعزز روابط التواصل بين الشعبين الصيني والمصري. يبرز المعرض جمال الحضارة المصرية من خلال عرض ما يقرب من 800 قطعة أثرية تعود لعصور مختلفة من الحضارة المصرية القديمة، 95% منها تُعرض لأول مرة في آسيا. يُسلط الضوء على هذه الحضارة وأحدث الاكتشافات الأثرية في مصر، مما يعزز التبادل الثقافي بين الحضارتين الصينية والمصرية.

أشارت شينخوا إلى أن المعرض يبرز عظمة الحضارة المصرية القديمة منذ نشأتها في فترة نقادة وعصور بداية الأسرات وصولًا إلى الدولة الحديثة. يتضمن المعرض ثلاث قاعات عرض: “مملكة الفراعنة”، و”أسرار سقارة”، و”عصر توت عنخ آمون”، كما يعرض بعض أوجه التشابه بين الحضارتين المصرية والصينية. ولفتت إلى أن القطع الأثرية تم اختيارها من عدة متاحف مصرية، منها المتحف المصري ومتحف الأقصر، بالإضافة إلى قطع تُعرض لأول مرة من أحدث الاكتشافات الأثرية في منطقة سقارة، والتي نُقلت من مصر إلى شنغهاي عبر رحلات جوية خاصة.

قال الدكتور محمد إسماعيل، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، في مقابلة مع وكالة أنباء “شينخوا” في شنغهاي، إن هذا المعرض يمثل ثمار جهود استمرت عامًا كاملًا. وأضاف أنه يمثل أول تعاون مباشر بين متحف شنغهاي في الصين والمجلس الأعلى للآثار في مصر.

أكد الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار أن المعرض لا يهدف فقط إلى الترويج لمصر، بل هو أيضًا دعوة للصينيين للتعرف على جوانب من الحضارة المصرية العريقة. وأشار إلى أن القطع الأثرية المعروضة تمثل جزءًا صغيرًا من مجموعات المتاحف والمناطق الأثرية في مصر.

وفيما يتعلق باختيار شنغهاي كوجهة للمعرض، قال إسماعيل إن المدينة تُعتبر سوقًا مثاليًا لجذب المزيد من الزوار وتعريفهم بالحضارة المصرية، نظرًا لأنها وجهة جذب للكثير من الزوار من المناطق المحيطة. وأضاف أن متحف شنغهاي، كأحد المتاحف الكبيرة، يمتلك القدرة على استيعاب هذا النوع من المعارض، مما يحقق أحد أهداف المعرض وهو تنشيط السياحة الثقافية وتعزيز الزيارة لمصر.

وفيما يتعلق بالاعتبارات التي اعتمدها المنظمون في اختيار القطع الأثرية للمعرض، أشار الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار إلى أن الاختيار تم بناءً على ثلاثة مواضيع رئيسية: الملكية في مصر القديمة، الحياة اليومية، والمعتقدات الدينية. وأضاف أن اختيار القطع الأثرية للمعارض الخارجية يستند إلى موضوع المعرض. على سبيل المثال، إذا كان موضوع المعرض يتعلق بالديانة المصرية القديمة، يتم اختيار مجموعة من المعبودات والتماثيل المرتبطة بالديانة من مختلف المتاحف المصرية لعرضها كعرض متكامل.

وتابع قائلًا: “تتعاون الحكومتان المصرية والصينية منذ سنوات في مجال الثقافة والآثار، مما يعكس عمق العلاقة بين البلدين.” وأضاف: “في المستقبل، سنقوم بتنظيم المزيد من البعثات الأثرية بالتعاون مع الصين.”

من جانبه، قال مدير المتحف المصري بالقاهرة، الدكتور علي عبدالحليم، لوكالة شينخوا: “توجد أوجه تشابه بين الحضارتين المصرية والصينية؛ فمثلاً، بينما قدمت الحضارة المصرية البردي كوسيلة للكتابة، فقد قدمت الحضارة الصينية الورق.” وأضاف أنه تم عرض مجموعة من القطع الأثرية الصينية بجوار نظيراتها المصرية الشبيهة، مثل المرايا، لتسليط الضوء على أوجه التشابه بين الحضارتين.

وأشار إلى أن الصين ومصر تربطهما علاقات وثيقة ليست في المجال الثقافي فحسب، بل أيضًا في المجالات الاقتصادية والسياسية. وأشاد بالتقنيات المستخدمة في إحياء الحضارة المصرية، مشيرًا إلى أنها تسهم في تقريب الفكرة للزوار.

بخصوص فكرة إقامة معرض للقطع الأثرية الصينية في مصر، قال مدير المتحف المصري بالقاهرة إن هذه فكرة ممتازة. وأشار إلى أن هناك قاعات عرض مؤقتة في المتحف المصري يمكن استخدامها لعرض مجموعة من الآثار الصينية. وأعرب عن أمله في أن يُشجع هذا التوجه على دراسة علم المصريات في الصين، مما قد يؤدي إلى زيادة الحفريات الأثرية التي يقوم بها الصينيون في مصر.

من جانبه، أكد مدير متحف شنغهاي، تشو شياو بوه، أن مؤسسات الآثار الثقافية في الصين ومصر ستعمل معًا لتعزيز وتطوير خطط ورؤى جديدة لعلم الآثار المشترك.

قالت يان هاي ينغ، خبيرة علم المصريات في جامعة شنغهاي للدراسات الدولية، إن التخطيط المستقل الذي قام به متحف شنغهاي والمجلس الأعلى للآثار في مصر يُعد أكبر ميزة لهذا المعرض. وأضافت: “لدينا فكرة لتقديم مقدمة منهجية وشاملة لأولئك الذين يهتمون بالثقافة المصرية. بناءً على هذه الفكرة، قمنا باختيار هذه القطع الأثرية.”

بدوره، نوه شيويه جيانج، الباحث في معهد تاريخ الفن العالمي بجامعة شنغهاي للدراسات الدولية، بأن مشاركة الصين العميقة في مشروع سقارة الأثري العالمي تحمل بلا شك أهمية كبيرة.

Continue Reading

أخبار

“وفاة الفنان أحمد فرحات: فهم هبوط الدورة الدموية وأسبابه وأعراضه”

Published

on

"وفاة الفنان أحمد فرحات: فهم هبوط الدورة الدموية وأسبابه وأعراضه"

تصدر خبر وفاة الفنان القدير أحمد فرحات مؤشرات البحث في الساعات الأخيرة، بعد تعرضه لأزمة صحية استدعت نقله إلى المستشفى.

أعلنت زوجة أحمد فرحات في تصريحات صحفية أن زوجها توفي نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية وتوقف عضلة القلب أثناء تواجده في العناية المركزة.

بعد وفاة أحمد فرحات، نقدم لكم أبرز المعلومات حول هبوط الدورة الدموية:

يحدث ضعف الدورة الدموية عندما يتعرض النظام المعقد للدورة الدموية الذي ينقل الدم والأكسجين والمواد المغذية إلى جميع أنحاء الجسم للاضطراب. عندما تكون حالة القلب والأوعية الدموية، بما في ذلك الأوعية الدموية والشرايين والشعيرات الدموية، جيدة، فإنها تستطيع تلبية احتياجات خلايا الجسم بفاعلية. هذا يشمل نقل الأكسجين والمواد الضرورية إلى الخلايا وإزالة النفايات منها بشكل مستمر.

تحدث المشاكل عندما يحدث خلل في أي جزء من نظام التوصيل أو في الصمامات التي تتحكم في تدفق الدم. هذا يمكن أن يتسبب في تعثر الدم في مسارات غير معتادة أو في مواجهة عوائق على طول الطريق.

العوائق في الأوعية الدموية تجعل من الصعب على الدم المرور عبرها، خصوصًا عند محاولة الوصول إلى الأجزاء البعيدة عن القلب مثل أصابع اليدين والقدمين. أكبر مشكلة في ضعف الدورة الدموية هي أن الخلايا لا تحصل على كمية الأكسجين التي تحتاجها، مما يؤدي إلى عدم قدرتها على أداء وظائفها بشكل جيد.

أعراض هبوط الدورة الدموية:

  • إحساس “الدبابيس والإبر” على سطح بشرتك.
  • لون البشرة شاحب أو أزرق.
  • برودة أصابع اليدين أو القدمين.
  • ألم صدر.
  • تورم.
  • انتفاخ في الأوردة.

أسباب هبوط الدورة الدموية:

  • التدخين:

تؤدي المواد الكيميائية إلى تلف الأوعية الدموية، مما يزيد من خطر الإصابة بتصلب الشرايين.

  • ارتفاع ضغط الدم:

عندما يضغط الدم بقوة كبيرة على جدران الأوعية الدموية، قد يؤدي ذلك إلى إضعافها، مما يجعل من الصعب على الدم التحرك من خلالها.

  • تصلب الشرايين:

تتراكم اللويحات، التي تحتوي على الدهون والكوليسترول، داخل الشرايين، مما يقيّد تدفق الدم.

  • السكري:

وجود مستويات مرتفعة من الجلوكوز في الدم يمكن أن يتسبب في ضرر للأوعية الدموية.

  • تجلط الأوردة العميقة:

يعمل جسمك على تكوين جلطة دموية في ساقك، مما يقلل من تدفق الدم.

  • الانسداد الرئوي:

تنفجر جلطة دموية في ساقك وتنتقل إلى رئتيك، مما يعيق وصول الدم إلى الرئتين.

  • الشريان المحيطي:

تقلل اللويحة المتراكمة داخل الشرايين المحيطية من كمية الدم التي تصل إلى ساقيك وقدميك.

  • الدوالي:

عندما يرتفع ضغط الدم، يمكن أن يتسبب ذلك في تلف جدران وصمامات الأوردة. وهذا قد يؤدي إلى تدفق الدم بشكل غير صحيح داخل الدوالي.

  • مرض رينود:

تصبح الأوعية الدموية في أصابع قدميك وأصابع يديك أضيق عندما تكون متوترًا أو في حالة برودة.

  • السمنة:

يمكن أن تعرضك السمنة لخطر الإصابة بمشاكل طبية تؤدي إلى إبطاء تدفق الدم، مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستويات الكوليسترول.

Continue Reading

أخبار

“أسعار الدولار في البنوك المصرية اليوم الخميس 18 يوليو 2024: تحديثات وتفاصيل”

Published

on

"أسعار الدولار في البنوك المصرية اليوم الخميس 18 يوليو 2024: تحديثات وتفاصيل"

إليكم سعر الدولار اليوم الخميس 18 يوليو 2024 في البنوك المصرية، حيث سجل 48.16 جنيه للشراء و48.29 جنيه للبيع في البنك المركزي المصري.

سعر الدولار في البنك الأهلي المصري:

48.15 جنيه للشراء.

48.25 جنيه للبيع.

سعر الدولار في بنك مصر:

48.15 جنيه للشراء.

48.25 جنيه للبيع.

سعر الدولار في بنك الإسكندرية:

48.15 جنيه للشراء.

48.25 جنيه للبيع.

سعر الدولار في البنك التجاري الدولي “CIB”:

48.15 جنيه للشراء.

48.28 جنيه للبيع.

سعر الدولار في بنك القاهرة:

48.15 جنيه للشراء.

48.25 جنيه للبيع

Continue Reading

تابعنا

Advertisement

تابعونا

mia casa

متميزة