ابحث في الموقع

البوابة الأخباريةاهم اخبار الرياضة

اخر تصريحات فيليكس سانشيز المدير الفني لمنتخب قطر

اعترف فيليكس سانشيز المدير الفني لمنتخب قطر بالتفوق الكامل للإكوادور خلال افتتاح كأس العالم 2022.

وخسرت قطر بهدفين دون رد أمام الإكوادور في استاد البيت ضمن منافسات الجولة الأولى للمجموعة الأولى.

وقال سانشيز بعد المباراة: “بدأنا بشكل لم يكن الأفضل، أعتقد أن الضغط كان كبيرا في البداية، وهذا عاقبنا طوال المباراة”.

وتابع: “عانينا من نقص الثقة، استقبلنا أهدافا مبكرة، عانينا كثيرا في الدخول للمباراة أمام منتخب قدّم مباراة كبيرة وتفوق علينا في كل أشكال المباراة اليوم”.

وأضاف: “يجب أن نتعلم من هذه التجربة ونستعد جيدا للمباراة المقبلة”.

وتأسف: “لم نُخرج 4 تمريرات متتالية بشكل صحيح، كان هناك الكثير من التوتر، لا أريد اختلاق الأعذار”.

وأشار: “لم تكن المباراة التي نحلم بها، يجب أن ننسى مباراة اليوم وأن نخرج باستنتاجات عن سبب حدوث ما مررنا به اليوم. المباريات المقبلة ستكون أكثر تطلبًا لأن المنافسين سيكونون في حاجة أكثر للنقاط”.

وأتم: “منتخب الإكوادور فاز عن جدارة، نحن نحتاج إلى التحسن، لم نُظهر أعلى مستوى لنا”.

 

 

 

وسجّل إينر فالنسيا قائد الإكوادور هدفي المباراة في الشوط الأول من اللقاء.

لتحصد الإكوادور أول 3 مباريات، فيما ظل رصيد قطر صفريًا بعد أول جولة.

ويتحدد الشكل النهائي للمجموعة بعد مباراة السنغال وهولندا غدًا الإثنين.

وتلعب قطر مباراتها المقبلة أمام السنغال يوم الجمعة، وفي نفس اليوم تلتقي الإكوادور بـ هولندا.

وخاضت قطر أول مباراة مونديالية في تاريخها، بعد أن تأهلت للنهائيات بصفتها المنتخب صاحب الأرض.

وباتت قطر أول دولة صاحبة أرض تخسر مباراتها الأولى في كأس العالم طوال تاريخ المسابقة.

ثريا

قبل البطولة، انتقل زوج حيوان الباندا سهيل وثريا من الصين إلى قطر خصيصًا لتوقع نتائج مباريات كأس العالم.

ولفتت الأنثى ثريا الأنظار قبل مباراة الافتتاح باختيارها الإكوادور وليس قطر الدولة التي تستضيفها حاليًا.

وتستكمل ثريا إرث الأخطبوط بول الذي خرج بنسبة توقع صحيحة بالكامل في كأس العالم 2010.

دون مفاجآت

اعتمد الإسباني فيليكس سانشيز المدير الفني لمنتخب قطر على طريقة 3-4-3 دون مفاجآت.

الهجوم الناري يقوده الهدّاف المعز علي، والقائد حسن الهيدوس، والمبدع أكرم عفيف أفضل لاعب آسيوي.

مخضرم غير متوقع

في المقابل، عوّل الأرجنتيني جوستافو ألفارو المدير الفني للإكوادور على طريقة 4-4-2.

المخضرم هيرنان جالينديز (35 عامًا) يبدأ في حراسة المرمى على حساب أليكساندر دومينجيز، رغم أن جالينديز لم يخض أي مباراة دولية حتى العام الماضي.

كما يشارك سيباس مينديز في خط الوسط على غرار عمّه إديسون مينديز نجم الإكوادور في كأس العالم 2002 و2006 و2014.

ويظهر ثنائي برايتون: بيربيس إستوبينيان الظهير الأيسر، ومويسيس كايسيدو لاعب الوسط، بينما يظل زميلهما جيريمي سارميينتو على مقاعد البدلاء.

ويقود الهجوم القائد المخضرم إنر فالنسيا نجم إيفرتون ووست هام يونايتد السابق.

وصار بييرو هينكابيي رابع لاعب تحت 21 عامًا يخوض المباراة الأولى في تاريخ كأس العالم بعد ثنائي تشيلي: لويس إيزاجيري، وهونورينو لاندا في نسخة 1962، وميلتون فييرا لاعب أوروجواي في 1966.

بداية نارية وأرقام مهدرة

5 دقائق فقط مرت من كأس العالم 2022 واهتزت الشباك بالفعل!

فالنسيا هز الشباك مستفيدًا من مقصية زميله فيليكس توريس بعد خروج خاطئ من سعد الشيب.

الهدف كان يعني انفراد فالنسيا بصدارة هدافي الإكوادور في المونديال عبر تاريخ مشاركاتها، وكذلك أسرع هدف في تاريخ المباريات الافتتاحية لكأس العالم.

لكن تقنية الفيديو اكتشفت وجود تسلل ميكروسكوبي ألغى الهدف بسبب بضع سنتيمترات، لتتأجل الأرقام القياسية.

وبذلك تتدخل تقنية الفيديو لإلغاء هدفٍ لأول مرة في تاريخ كأس العالم، إذ لم يحدث ذلك في نسخة 2018 التي شهدت تطبيقها لأول مرة.

شرعي هذه المرة

بعد 10 دقائق عاد الشيب حارس مرمى قطر لارتكاب هفوة جديدة، فعرقل فالنسيا المنفرد، وعلى الفور احتسب الحكم الإيطالي دانيلو أورساتو ركلة جزاء، وأشهر بطاقة صفراء في وجه حارس السد.

انبرى فالنسيا مهاجم فنربخشة وسجل ركلة الجزاء بكل هدوء في الشباك القطرية بالدقيقة 16.

ليرفع فالنسيا رصيده إلى رابع هدف بقميص الإكوادور في المونديال بعد هدف أمام سويسرا في 2014، وهدفين أمام هندوراس في نفس النسخة.

وفك فالنسيا الشراكة مع أجوستين ديلجادو صاحب الـ 3 أهداف بدوره.

وصار فالنسيا أول لاعب يتواجد في الدوري التركي يسجّل الهدف الأول في كأس العالم.

وسُجل أول هدف في نسخة مونديالية من ركلة جزاء لأول مرة عبر التاريخ، وهي أول ركلة جزاء تُحتسَب للإكوادور طوال تاريخها في كأس العالم.

وبات فالنسيا (33 عامًا و16 يومًا) أكبر لاعب يسجل الهدف الافتتاحي لكأس العالم، متجاوزًا الإيطالي أليساندرو ألتوبيلي (30 عامًا 184 يومًا) في نسخة 1986 أمام بلغاريا.

صدمة ثانية

هدأت المباراة، لكنها عادت للاشتعال في الدقيقة 31 بواسطة فالنسيا مجددًا من ضربة رأسية صاروخية بعد عرضية رائعة من آنخلو بريسيادو.

ورفع فالنسيا رصيده إلى 5 أهداف في 4 مباريات خاضها خلال تاريخه بكأس العالم.

وصار فالنسيا أول لاعب يسجل هدفين في الشوط الأول من المباراة الافتتاحية منذ الإيطالي آنجلو سكيافيو أمام الولايات المتحدة في نسخة 1934.

الإكوادور فرضت سيطرتها بالكامل على الشوط الأول، ولم يتعكّر صفوها -مؤقتا- عندما تعرض نجمها فالنسيا لإصابة في الدقيقة 44، لكنه عاد إلى أرض الملعب دون مشاكل.

التصدي الأول

تواصل العجز الهجومي القطري مع بداية الحصة الثانية، بل جاء التهديد الأول بواسطة الإكوادور.

روماريو إيبارا جناح باتشوكا أطلق تسديدة قوية في الدقيقة 50 نحو مرمى قطر، لكن الشيب ظهر أخيرًا وتصدى للكرة مانعًا الثالث.

قطر حاولت إظهار بعض المقاومة، فأرسل عبد الكريم حسن عرضية عابرة للقارات، قابلها بيدرو ميجيل برأسية جاورت القائم دون أن تشكّل خطورة كبيرة على مرمى المنتخب اللاتيني.

تغييرات

أول تغيير في كأس العالم 2022 كان بقرار من ألفارو الذي دفع بـ سارميينتو لاعب برايتون بدلًا من إيبارا في الدقيقة 68.

من جانبه تحرّك سانشيز، فأجرى تغييرًا مزدوجًا بإقحام محمد وعد ومحمد مونتاري بدلًا من الهيدوس والمعز.

الحاضر الغائب أكرم عفيف حاول التهديد في الدقيقة 75 بتسديدة بعيدة المدى، لكنها مرت أعلى العارضة.

في الدقيقة 76 انتهت مباراة فالنسيا، فغادر اللقاء مستبدلًا وعوّضه بـ خوسيه سيفوينتيس لاعب وسط لوس أنجلوس إف سي.

التهديد الحقيقي الأول لـ قطر انتظر حتى الدقيقة 86 عندما أرسل الراوي كرة طولية نحو مونتاري -ذو الأصول الغانية-، والأخير سدد كرة قوية على الطائر مرت أعلى العارضة.

أنهت الإكوادور كل التغييرات في الدقيقة 90 بدخول آلان فرانكو وكيفن رودريجيز، بدلًا من إسترادا وكايسيدو.

في النهاية فازت الإكوادور، خسرت قطر، وكنت ثُريا على حق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى