ابحث في الموقع

اخبار السينما و الفنالبوابة الأخبارية

اخر تصريحات الفنان أحمد خالد صالح

كشف الفنان أحمد خالد صالح عن أصعب المشاهد التي قدمها في فيلم “19 ب” الذي ينافس في المسابقة الدولية للأفلام الروائية الطويلة في الدورة 44 من مهرجان القاهرة السينمائي.

وقال أحمد خالد صالح عن مشهد ضرب ناهد السباعي له بالقلم وهو واحد من المشاهد المهمة في الفيلم: “ناهد السباعي كانت خائفة من هذا المشهد لكن تم تنفيذه بطريقة سهلت الأمر وجعلته يظهر طبيعيا”.

وعن شخصية “نصر” السايس التي قدمها خلال أحداث فيلم “19 ب” قال: “تحمست للفيلم كثيرا لأنني أحب نوعية الأعمال التي يقدمها أحمد عبد الله، والفيلم يناقش فكرة الاختلاف وكيف تتقبل الآخر، وتحمست كثيرا للعمل مع سيد رجب”.

 

وتطرق للحديث عن المشاهد المهمة في العمل منها مشهده مع “الحارس” وقال: أحب هذا المشهد لأنه يجب جانب آخر من شخصية “نصر” الكل يراه أنه شخص يأخذ كل شيء بالقوة لكن في الحقيقة هو ليس شخصا سيئا لكن تعرضه للظلم كثيرا دفعه لأن يصبح بهذا الشكل.

وعن مشهد النهاية قال: مشهد النهاية كان صعبا وبه تحدي، لكن طريقة عمل المخرج والبروفة التي سبقت التصوير سهلت الأمر، الفكرة والسؤال هل هي النهاية العادلة وسنترك الإجابة للجمهور.

وأكثر ما لفت الجمهور خلال أحداث الفيلم علاقة “يارا” الشخصية التي تقدمها ناهد السباعي بـ”نصر” شخصية أحمد خالد صالح وعن هذا الأمر قال: نترك تفسير علاقة “نصر” و”يارا” للجمهور، هل كان بينهما قصة حب أم هما مجرد أصدقاء، نفهم من مشهد آخر أنه كان يعيش في هذا المكان في طفولته لذا قد تكون حبيبته السابقة.

وتدور أحداث الفيلم حول حارس عقار يعيش حياة روتينية في فيلا قديمة منذ ستينات القرن الماضي، لتصبح الفيلا عالمه الخاص، ولكن يكسر استقراره شاب يريد اقتحام مساحته الخاصة، ليجد حارس العقار المُسن نفسه في مواجهة لم يتوقعها يعيد فيها اكتشاف ذاته من جديد.

يقوم ببطولة الفيلم سيد رجب، أحمد خالد صالح، ناهد السباعي، فدوى عابد، مجدي عطوان وماهر خميس كما يضم فريق العمل مهندس الصوت علاء عاطف، ميكساج محمد صلاح، مهندس الديكور أمجد نجيب، منتج فني محمد جمال الدين، المخرج المساعد مروان حرب، مدير مالي أشرف المصري، الإشراف العام جيسيكا خوري، مصممة الملابس ناهد نصر الله، مونتاج سارة عبد الله، مدير التصوير مصطفى الكاشف، منتج منفذ يارا جبران، إنتاج فيلم كلينك محمد حفظي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى