Connect with us

اخبار السينما و الفن

اخر تصريحات الفنانة تارا عماد

Published

on

تارا عماد

تحدثت الفنانة تارا عماد عن أحلامها في الوصول إلى العالمية وتمثيل مصر في أفلام هوليوود.

وكشفت تارا عماد في حوارها مع مجلة variety عن الفنانين والمخرجين الذين تتمنى العمل معهم وهم المخرج ستيفين سبيلبيرج والنجم أنتوني هوبكينز والمخرج مارتن سكورسيزي.

وقالت تارا عماد: حلمت بالوصول إلى العالمية، خاصة أن النساء العربيات لم يصلن لهذا الأمر، وأعمل الآن من أجل تحقيق حلمي وتمثيل مصر والعرب في هوليوود بالطريقة التي أتمناها.

وتابعت لتؤكد أنه في الوطن العربي عندما تنجح امرأة وتصل إلى العالمية تمهد الطريق لنساء أخريات، قائلة: الآن ومع عملي في علامات تجارية كبيرة مثل Chanel هو حلم يتحقق ويدفعني أكثر للأمام ويجعلني أشعر أنني سأكون مثلا لفتيات أخريات للوصول إلى أهدافهن.

 

وأكدت تارا عماد أنها تحاول استخدام الشهرة والتأثير على الكثيرين من خلال مساندة قضايا مهمة مثل تعليم الأطفال وكل قضايا المرأة.

وحكت تارا عماد خلال حوارها أنها كانت منذ طفولتها تحب الكاميرا وقالت إن أسرتها تخبرها أنها وهي صغيرة عندما يلتقطون صورة كانت تستعد وتنظر للكاميرا بثقة مشيرة إلى أنها لم تكن طفلة خجولة.

يشار إلى أن تارا عماد تشارك في موسم أفلام إجازة نصف العام بفيلم “أخي فوق الشجرة”.

ومن المقرر طرح فيلم “أخي فوق الشجرة” في 18 يناير المقبل، ويجسد رامز في الفيلم شخصية مدير فندق، يواجه العديد من المواقف الكوميدية.

كان الفيلم يحمل في البداية اسم “نصي الحلو”، وتم تغييره، وهو بطولة رامز جلال، نسرين طافش، تارا عماد، حمدي الميرغني، دينا محسن الشهيرة بـ”ويزو”، محمد ثروت، وعدد آخر من الفنانين إضافة إلى ضيوف الشرف، والفيلم من تأليف لؤي السيد وإخراج محمود كريم.

وانتهت تارا عماد مؤخرا من تصوير فيلم “المطاريد” من تأليف صلاح الجهيني وعزت أمين، إخراج ياسر سامي وبطولة أحمد حاتم، إياد نصار، محمود البزاوي، محمد محمود، محمود حافظ، محمود الليثي، طه دسوقي ومصطفى غريب.

يذكر أن آخر أعمال تارا عماد كان مسلسل “سوتس بالعربي” بطولة آسر ياسين، أحمد داود، ريم مصطفى، صبا مبارك، تارا عماد، محمد شاهين، أسماء جلال، مصطفى درويش، هدى المفتي، خالد كمال، ناردين فرج، سلمى أبو ضيف، ليلى حسين، سارة عبد الرحمن، ملك بدوي، عمر زهران وعدد آخر من الفنانين، وسيناريو وحوار محمد حفظي وياسر عبد المجيد وإخراج عصام عبد الحميد، وإنتاج تى فيجن للمنتج طارق الجنايني.

Continue Reading
Click to comment

اترك رد

اخبار السينما و الفن

“شيماء سيف تكشف عن تحول حياتها بعد خسارتها 50 كيلوغراما والأسباب وراء قراراتها الصحية”

Published

on

"شيماء سيف تكشف عن تحول حياتها بعد خسارتها 50 كيلوغراما والأسباب وراء قراراتها الصحية"

شاركت الفنانة المصرية شيماء سيف تجربتها في خسارة 50 كيلوغرامًا من وزنها، حيث كشفت أن السبب وراء ذلك كانت عملية تكميم المعدة التي اضطرت لإجرائها بسبب مشكلة في مفصل الرجل.

خلال ظهورها في برنامج “كلام الناس” على MBC مصر، أوضحت شيماء أنها اضطرت للاجتياز للعملية الجراحية بسبب وعكة صحية تعرضت لها. وبعد استشارة طبيبها، قررت إجراء عملية تغيير مفصل لأنها كانت تواجه صعوبة في المشي وصعود السلم.

وأشارت أيضًا إلى أن الفنانة يسرا كانت من أولئك الذين أصطحبوها لزيارة طبيب آخر لتطمئن على صحتها، حيث نصحها بضرورة خفض وزنها. ولفتت إلى دور الفنانة مي كساب التي شجعتها على إجراء عملية تكميم المعدة.

في تصريحها، أوضحت: “العام الماضي، كنت غير قادرة على تحريك ركبتي فاجأة، وكنت أصرخ من شدة الألم أثناء صعودي للدرج، وشعرت بحزن كبير عندما أوصى الأطباء بإجراء عملية تغيير مفصل الركبة، والتي عادةً ما تُجرى لكبار السن، وكانت مي كساب تحثني بشدة على القيام بعملية تكميم المعدة”.

شيماء عبرت عن فرحتها الكبيرة باتخاذ هذه الخطوة التي أدت إلى تحول إيجابي في حياتها. وأعربت قائلة: “عندما أشاهد مقاطع فيديو قديمة لي، أشعر بالدهشة من التغيير، وأنا سعيدة لأنني الآن قادرة على الركوع أثناء الصلاة”.

وفي ختام حديثها، أكدت: “تم خسارة الوزن بشكل تدريجي، حيث كانت الفترة الأولى تشهد انخفاضًا كبيرًا يصل إلى 20 كيلوجرام في مرة واحدة، ثم بعد ذلك بدأت العملية تدريجية، حيث يتم خسارة حوالي 6 كيلوجرام في الشهر. هذا شعور جميل للغاية، خاصة عندما تشعر بأنك تنتقل من الأرقام الثلاثة إلى الرقمين، وأنا فخورة لخسارتي الآن 50 كيلوجرام”.

شيماء سيف أثارت الجدل مؤخراً بمظهرها خلال حضور حفل زفاف الفنانة ريم سامي، شقيقة المخرج محمد سامي، حيث بدت بوزن أقل بشكل ملحوظ، مما جعل الجمهور يتساءل عن السبب وراء هذا التغيير الكبير في وزنها.

Continue Reading

اخبار السينما و الفن

“حورية فرغلي تكشف عن تجربتها في مسرحية ‘رابونزل بالعربي’ وعودتها للتمثيل بشغف وتحديات”

Published

on

"حورية فرغلي تكشف عن تجربتها في مسرحية 'رابونزل بالعربي' وعودتها للتمثيل بشغف وتحديات"

توجد فنانة استثنائية، حياتها مليئة بالتحديات والصعاب، بدأت مسيرتها الفنية وهي في سن صغير، وتعرضت للعديد من الأزمات، ومع ذلك استمرت في تقديم الأدوار المميزة التي عشقها الجمهور منذ بداية ظهورها. حبها الكبير للفن والجمهور دفعها دائمًا للعودة إلى التمثيل في كل فرصة تتاح لها.

في حديثها، كشفت الفنانة حورية فرغلي عن أسباب عودتها للتمثيل من خلال مسرحية “رابونزل بالعربي”، وتحدثت عن تجربتها الأولى على خشبة المسرح، والتحديات التي واجهتها، وكيفية تجهيزها للشخصية التي قامت بتجسيدها، وتفاعل الأطفال والجمهور مع عرضها.

كما تحدثت أيضًا عن الأسباب وراء ابتعادها عن التمثيل لبعض الوقت، وعن عودتها للسينما وتجاوزها للشائعات والأقاويل التي تلاحقها، وعن علاقتها القوية مع جمهورها المخلص.

قالت اثناء حديثها، أنا سعيدة جدًا بتجربتي هذه في المسرح. أنا من عشاق المسرح، وعلى الرغم من أنني لم أكن أمثل عليه من قبل، إلا أنني كنت أحلم بذلك منذ بداية مشواري الفني. أعتبر الفنانة سهير البابلي مثالًا لا يُضاهى على خشبة المسرح، ولذا كانت المشاركة في هذا المجال تجربة رائعة بالنسبة لي.

شاهدت العديد من المسرحيات مثل “ريا وسكينة”، و”شاهد مشافش حاجة”، و”مدرسة المشاغبين”، وغيرها، واستمتعت بكل لحظة منها. العمل مع الأطفال كان ممتعًا للغاية، فأنا أحب الأطفال كثيرًا ودائمًا أشعر بالراحة والسعادة بوجودهم حولي. هم يحملون البهجة والبراءة التي تجعلني أشعر بالسعادة.

لذا، فإن العمل على هذا المشروع كان له معنى خاص بالنسبة لي؛ لأنني قدمت جهدي وموهبتي من أجل إسعادهم وتقديم تجربة مميزة لهم.

وقالت عن اختبار شخصية رابونزل بالتحديد، رابونزل شخصية طيبة وبريئة، تمامًا مثل ما أشعر به بنفسي. تعاني من الظلم في حياتها، وهذا يجعلني أشعر بتمازج الصفات بيننا. اختياري لتجسيد دورها على المسرح كان مستنيرًا؛ لأنني أجد تشابهًا كبيرًا بيننا، كما أن تواجدها القريب للأطفال يجعلها شخصية مميزة بالنسبة لي، لأنني أحب العمل مع الأطفال والتفاعل معهم.

وقالت عن رهبة المسرح، يثير المسرح رهبة كبيرة، إذ تكون في تواصل مباشر مع الجمهور، على عكس السينما والتلفزيون. كانت هذه أول تجربة لي على المسرح، فشعرت بالقلق من ردود فعل الجمهور تجاهي. هل سأعجبهم؟ هل سيصفقون لي؟ وهل سيتفاعل الأطفال مع شخصيتي؟ خصوصًا أنهم يعرفون الفيلم ويحبونه، فكيف سيكون رد فعلهم تجاهي؟ لكن فور دخولي وتلقي التصفيق الحار، شعرت بالارتياح وتبدلت توقعاتي تمامًا.

رد الفعل كان مذهلاً، وأحب الأطفال دوري وتفاعلوا معي بشكل رائع خلال العرض، حيث طلبوا التقاط الصور معي بحماس، هذا الشعور يجعلني أشعر بالفرح العميق، ولم يكن لدي توقع بأن المسرحية ستحقق هذا النجاح الكبير، حتى وصلتنا عروض لعرضها في عدة دول عربية مختلفة.

تحدثت حورية فرغلي عن الظلم الصفة المشتركة بينها وبين رابونزل، فما هو الظلم الذي تعرضت له حورية؟

تعرضت لظروف قاسية في حياتي، وحرمت من فرص بالأمومة، ولكنني أشكر الله على كل شيء. لم يتخلوا عني أصدقائي في المجال الفني، ولكن هناك بعض الأشخاص الذين قاموا بنشر الشائعات والابتعاد عن التعاون معي، ولست متأكدة من أسبابهم الحقيقية، سواء كانت غيرة أو أسباب أخرى. بالنسبة لي، لا أشعر بالغيرة تجاه أحد ولا أهتم بالمنافسة، فأنا أعمل من أجل الفن والمتعة فقط. هذا هو هدفي الأسمى، وأنا مستعدة تمامًا للتعاون مع الجميع وأرحب بالجميع بصدر رحب.

كيف استعدت حورية فرغلي لدور رابونزل؟

تحمستُ كثيرًا لتجسيد شخصية ستكون محاكاة للفيلم، فأنا أملك شعرًا طويلاً، ولكن اعتمدت على استخدام امتدادات الشعر لتحقيق طول إضافي ولون أسود، حيث كان من الصعب تغيير لون شعري بسبب عدم تناسبه مع لون بشرتي.

هل ستقدم حورية فرغلي مسرحيات للأطفال فقط فيما بعد؟

بالطبع لا، سأتولى دورًا متعدد الأوجه في مسرحياتي المقبلة، حيث سأقدم عروضًا متنوعة تتضمن مسرحيات للأطفال وأخرى تستهوي جميع الفئات. سأتألق بأدوار الأميرات الشجاعات والشخصيات الأسطورية مثل حتشبسوت وغيرها، ستكون هذه فرصة لأبرز مهاراتي التمثيلية في تقديم أدوار متنوعة ومثيرة.

أين حورية فرغلي من السينما والتلفزيون وقد كان آخر مسلسل في عام 2021؟

لم أغب كثيرًا، لكنني استمتعت بفترة استراحة قصيرة. كانت هناك مخاوف حول العودة بسبب التغيرات في مظهري، لكنني أدركت أن العمل الفني للأطفال يمثل فرصة مثالية للعودة، حيث أحبهم ويحبونني بالتأكيد. في الوقت نفسه، أنا مشغولة حاليًا بالتحضير لفيلمي الجديد “الحب كله” بجانب النجمة إلهام شاهين والمخرج خالد الحجر، حيث نعقد جلسات لتحديد تفاصيل شخصيتي في الفيلم. ولا يزال هناك مسلسل آخر أقوم بالتحضير له بالإضافة إلى استكمال عروض “رابونزل”.

Continue Reading

اخبار السينما و الفن

“وفاة الممثل البريطاني برنارد هيل: رحيل قائد “تايتانيك” وملك “سيد الخواتم” وأثره الفني البارز”

Published

on

"وفاة الممثل البريطاني برنارد هيل: رحيل قائد "تايتانيك" وملك "سيد الخواتم" وأثره الفني البارز"

توفي الممثل البريطاني برنارد هيل الذي اشتُهر بتجسيده لشخصية قبطان السفينة الشهيرة “تايتانيك”، في فيلم المخرج جيمس كاميرون.

أعلنت عائلة الفنان الراحل في بيان حزين أمس الأحد وفاته، حيث جاء في البيان: “ببالغ الحزن والأسى نعلن وفاة برنارد هيل، الممثل الشهير بأدواره في أفلام “تايتانيك” و”سيد الخواتم”، في الساعات الأولى من هذا الصباح عن عمر يناهز 79 عاماً”.

القبطان الشهير شارك في عدة أعمال فنية ناجحة وتركت أصداء كبيرة، منها تمثيله في فيلم “Boys from the Blackstuff” عام 1982.

كما شارك في فيلم “تيتانيك” الذي حاز على عدة جوائز أوسكار، حيث قام بتجسيد دور قبطان السفينة إدوارد سميث.

وظهر برنارد هيل لاحقًا في سلسلة “سيد الخواتم” للمخرج بيتر جاكسون، حيث قام بتجسيد دور “ثيودن”، ملك روهان. ومن بين أعماله الأخرى: “جريمة حقيقية” للمخرج كلينت إيستوود، و”ويمبلدون”، و”بارانورمان”، و”حلم ليلة في منتصف الصيف”، و”غير منسي”، و”وولف هول”، و”ملك العقرب”، و”فين”، و”جاكانوري”، و “The Bounty”، و”Runners”، بالإضافة إلى العديد من الأعمال الأخرى.

Continue Reading

تابعنا

Advertisement

تابعونا

mia casa

متميزة